أخبار وتقارير

خانيونس: اتحاد لجان العمل النسائي ينظم وقفة تضامنية مع الاسرى

غزة (شبكة الشهيد عمر القاسم)- نظم اتحاد لجان العمل النسائي الفلسطيني الإطار النسوي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، بمحافظة خان يونس جنوب قطاع غزة، وقفة تضامنية مع الأسرى والأسيرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي، بحضور رفيقات الاتحاد والأطر النسوية للفصائل الفلسطينية، وحشد واسع من القوي الوطنية والإسلامية، ولجان الأسرى.

وألقت هالة أبو شرخ مسئولة اتحاد لجان العمل النسائي بخان يونس كلمة الاتحاد، وجهت خلالها تحية الإجلال والإكبار إلى الأسرى القابعين خلف القضبان، وخاصة الأسيرات اللواتي سطرن بأمعائهن الخاوية أروع ملاحم البطولة والفداء في وجه إدارة السجون الإسرائيلية، لينتزعن حقوقهن الإنسانية ويكسرن عنجهيته، بالرغم من مرارة الألم الذي يعانيه الأسرى من القهر والتعذيب في زنازين وسجون الاحتلال، واتساع حملة الاعتقالات بشكل كبير وازدياد الانتهاكات الإسرائيلية لحقوقهم.

وطالبت أبو شرخ بتوسيع دائرة التضامن الدولي مع الأسرى والأسيرات، داعيةً القوى والهيئات والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان بتحمل مسئوليتها الإنسانية والأخلاقية تجاه الأسرى، وتنظيم أوسع حملة تضامن دولي مع الأسرى. وطالبت أبو شرخ الصليب الأحمر الدولي لتحمل مسئولياته تجاه الأسرى، من أجل الضغط على الاحتلال، ودفعه لإطلاق سراح الأسرى جميعا.

وطالبت أبو شرخ أصحاب القرار بالتفكير بأساليب واستراتيجيات جدية تنهي حالة الاسترخاء وتفتح الباب لاستنهاض وتطوير أساليب جديدة لمواجهة السجان الإسرائيلي، كما ودعت الحركة الأسيرة إلى تقديم نموذج لرص الصفوف في السجون لتكون درسا لما هم خارجه من أجل طي صفحة الانقسام البغيض وإتمام المصالحة الوطنية الفلسطينية، لتوفير الدعم المطلوب لأسرانا البواسل في مطالبهم العادلة.

بدوره، أكد نشأت الوحيدي عضو لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية، أن معركة الأسرى مع إدارة السجون مستمرة إلى حين تحقيق كافة المطالب الإنسانية للأسرى. وحيا الوحيدي الأسرى الأبطال المضربين عن الطعام في معركة الأمعاء الخاوية، مؤكداً على مطالبهم المشروعة.

وطالب الوحيدي المؤسسات الدولية وخاصة الصليب الأحمر بأخذ دورها الجدي في تدويل قضية الأسرى في كافة المؤسسات الحقوقية لفضح جرائم الاحتلال بحق أسرانا الأبطال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق