6 شهداء في قصف إسرائيلي على دمشق

دمشق (شبكة الشهيد عمر القاسم)

استشهد ستة مواطنين في غارات شنتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي على العاصمة السورية دمشق في وقت متأخر من الليلة الماضية، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس ومصادر في العاصمة دمشق.
وذكرت مصادر في دمشق، أن الغارات تزامنت مع قصف الطيران الحربي الإسرائيلي لمناطق متفرقة من قطاع غزة أسفر عن إصابة 4 مواطنين.
وأشارت وكالة الأنباء السورية “سانا”، إلى أن “الدفاعات الجوية أسقطت معظم الصواريخ المعادية قبل وصولها لأهدافها، وأن “الصواريخ فشلت في الوصول إلى أي من المطارات”.
وقال مصدر عسكري لوكالة “سانا”، “إنه في تمام الساعة “23.25” بالتوقيت المحلي، قام الطيران الحربي الإسرائيلي من خارج مجالنا الجوي، ومن فوق الجولان السوري المحتل باستهداف محيط دمشق بعدد من الصواريخ الموجهة”.
وكان آخر هجوم معادٍ للطائرات الإسرائيلية، يوم 5 فبراير/ شباط الجاري حيث أكدت الوكالة، وقتها، أن العدوان الإسرائيلي استهدف منطقة الكسوة ومرج السلطان وجسر بغداد وجنوب إزرع، وبأن المضادات الجوية السورية تمكنت من إسقاط معظم الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها.
وأعلنت حركة الجهاد الإسلامي، فجر الاثنين، استشهاد عنصرين لها جراء القصف الإسرائيلي الذي استهدف موقعا لها في العاصمة السورية دمشق في ساعة متأخرة من الليلة.
وقالت الحركة في بيان : إن الشهيدين هما: سليم أحمد سليم (24 عامًا)، وزياد أحمد منصور (23 عامًا).
وأكدت أن هذا العدوان الجبان في دمشق العروبة هو عنوان على فشل قوات الاحتلال وعجزها عن مواجهة مقاومي سرايا القدس داخل الأرض المحتلة فلسطين.
وقال المتحدث العسكري الإسرائيلي “أفيخاي أدرعي” إن الجيش الإسرائيلي شن سلسلة غارات ضد أهداف تابعة لحركة “الجهاد” في سوريا وأنحاء قطاع غزة.
من جانبه، قالت وكالة الأنباء السورية : إن الدفاعات الجوية تصدت لأهداف معادية في سماء دمشق، مشيرا إلى أن تلك الأهداف عبارة عن صواريخ معادية قادمة من فوق الجولان السوري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق