الاحتلال يفرج عن الاسير محمد القيق

القدس المحتلة (شبكة القاسم الإخبارية) –  أفرجت قوات الاحتلال الاسرائيلي، مساء الأربعاء، عن الصحفي محمد القيق عند حاجز الظاهرية جنوب مدينة الخليل بعد قضاء فترة اعتقال عشرة أشهر ونصف الشهر.
وكان القيق أعتقل في 15 من كانون ثاني 2017 حيث حول للتحقيق وبعد أيام حول للاعتقال الإداري وخلال الجلسة أعلن عن إضرابه المفتوح عن الطعام احتجاجا على هذا الاعتقال، وأستمر في إضرابه 33 يوما، وفي التاسع من أذار أعطي قرار إفراج جوهري في 14 نيسان، ولكن قبل الإفراج عنه بعشرة أيام حول بناء على لائحة اتهام.
وتضمنت لائحة الاتهام التي وجهت للصحفي القيق في حينه تهما بالتحريض الإعلامي وعلاقته بأسر الشهداء والأسرى، وحكم بالاعتقال عشرة أشهر ونصف.
ويشار الى أن هذا ليس الاعتقال الأول للصحفي القيق حيث اعتقل خمسة مرات ما مدته ثلاثة سنوات ونصف، كانت أبرزها الاعتقال الإداري الذي خاض خلاله الإضراب عن الطعام ل94 يوما عام 2015.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق