نتنياهو: علينا اغتنام فرصة وجود ترامب في البيت الأبيض

القدس المحتلة (شبكة الشهيد عمر القاسم)

أفادت تقارير عبرية بان رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أبلغ قادة المستوطنات ، بأن عملية “الضم” لمناطق في الضفة الغربية ستتم خلال أسابيع.
وحسب التقاير، قال نتنياهو خلال لقاء مع قادة المستوطنات المؤيدين للخطة الأميركية “صفقة القرن” بأنه يعمل بموجب أجندة مواعيد ضيقة لضم “أقصى ما يمكن ضمه”.
وأكد أن “المسائل غير متفق عليها مع الأميركيين بعد، بما في ذلك تحديد الخرائط، علينا اغتنام فرصة وجود  الرئيس دونالد ترامب في البيت الأبيض، يجب ألا يعتقد ترامب أننا لسنا مهتمين”.
كما أخبر نتنياهو قادة المجالس الاستيطانية أن “الأميركيين يتحدثون عن دولة فلسطينية في خطة ترامب، لكن إسرائيل لا تسميها كذلك”. وأشار إلى أن “القرار الذي سيتم طرحه لمصادقة الحكومة بشأن الضم لن يتضمن أي إشارة إلى دولة فلسطينية”.
ولَخّص بعض قادة المستوطنين الذين حضروا اللقاء مع نتنياهو أقواله بأنه “شدد على أنه كان مع الشروع بإجراءات الضم قبل تموز/ يوليو المقبل، وأن الاتفاق الائتلافي أخر هذه الخطوة”.
كما شدد نتنياهو على أنه “سيتم توسيع البناء الاستيطاني” في البؤر المعزولة، وأنه “سيتم ربطها بالكتل الاستيطانية الكبيرة عبر شبكة طرق”.
قال نتنياهو إنه “لن يطرأ أي تغيير على أرض الواقع في الـ30% (من الضفة) التي لن يتم ضمها، وسيتم السماح بسفر الإسرائيليين عبر الطرق في هذه المناطق”؛
وأضاف نتيناهو “أنا على استعداد للدخول في مفاوضات (مع الفلسطينيين) على هذه الـ30%، ولكني لن أسمح بتسلمها للفلسطينيين”.حسب التقارير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق